الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> سوريا >> إبراهيم الحكيم الحلبي >> يقولون إن البحر ساَءت مصائبه

يقولون إن البحر ساَءت مصائبه

رقم القصيدة : 83411 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يقولون إن البحر ساَءت مصائبه وقد كثرت آفاتهُ ومعاطبُهُ
واني رأَيت البرَّ أقوى شدائداً وأعظم أهوالاً وتضني متاعبُهُ
حزونٌ وأوعارٌ نزولٌ ثم ارتقا وشيلٌ وحطٌّ ثم قومٌ تناهبُه
وفي البحر راحاتٌ كانَّ الفتى جا ينام على نهدٍ تساوت مناكبُه
تسير بهِ الركبان من فوق سُفنهِ كأنَّ على سطح تعالت جوانبُه
تهبُّ عليه الريح في طيب سيرها ويا حبذا سيراً تطيب مذاهبُه
ترى سفنه من فوق صهوات ظهره كأَن قصوراً زيَّنتها حبائبُه
وتحكي قلاعاً طائرات مع الهوا يلاعبها ريح الصبا وتلاعبُه
تمرُ كمرَ الطير من غير عنوةٍ وتجري كسهم جاد بالجزم ضاربه
فكم سائر فيهِ ينام بساحلٍ ويصحو على الشط الذي هو طالبه
يبيتُ ويجري سائراً غير عالمٍ ولم يدرِ الاَّ طالبتهُ قواربه
وكم تاجرٍ فيهِ رأَى بعد فاقةٍ جزيل الغنى لمَّا أتتهُ مكاسبه
وكم سائرٍ فيه يلاقي مع المدى عجيب أمورٍ حين تبدو غرائبه
عليك بهِ يا صاح من دون خشيةٍ ترى ما أُحيلاه واهنى مشاربه
ولا تعطِ اذناً للمعيب بلومهِ فجلَّ الذي لم يبدُ منهُ معايبه


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (لا تتركوا بهجركم ذا العاني ) | القصيدة التالية (ما بين هاتيك البلاقع)



واقرأ لنفس الشاعر
  • أَشذورُ تبر مع طروس عاجٍ
  • من منزلٍ باهي الجمال مزخرفٍ
  • رعاك الله من دوح ظليلِ
  • ما بين هاتيك البلاقع
  • لقد زاد الجوى صوتُ القماري
  • يا لها روضةً تحاكي الفرادس
  • لا تتركوا بهجركم ذا العاني
  • جعلتك نصرتي في كلّ شدَّة
  • رعاكَ الله ما هذي المعاني
  • براعتي في امتداحي منهل النعمِ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com