الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> عمان >> عقيل بن درويش اللواتي >> ترنيمةُ المدَدِ

ترنيمةُ المدَدِ

رقم القصيدة : 83639 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


روحُ الهُدى عنفوانُ الحمدِ سيرتُها تقاطَرَ الحُبُّ من معراجها الأحَدِ
فهي القداسةُ أحيتها يدٌ مَثُلَتْ إذْ أسلَمتها يدٌ للواحدِ الصَّمَدِ
تُمازِجُ النَّفسَ في توحيدِ فطرتِها حتى تشابكَ فيها سِرُّ مُعْتَقِدِ
يا روحَ بهجَتِنا ال كانت كمدرسةٍ آياتُها أُحكِمَتْ في فُسحةِ الأبَدِ
ضُمِّي هناك شتاتَ الوجدِ في دمنا و استنطقي عِشقَنا من مُهجَةِ الرَّغَدِ
ما زالَ يسكُنُنا عِرفانُ خالِقِها حتَّى بَدَتْ و كأنَّ الخلقَ لم يَعُدِ
أنفاسُها عَبَقَتْ في طينِ خِلقَتنا لمَّا تنامى بإمضاءِ العُلا جسدي
توحَّدَتْ ذاتُها في عمقِ سُبحَتِها فأدركَتْ سرَّها المخبوءَ في الكَبِدِ
تنسَّكتْ فبدتْ للحبِّ خاضعةً و حالُها وَطَنٌ للوَجدِ و السَّهَدِ
مدارُها الخلوةُ الغنَّاءُ في مَطَرٍ من الخشوعِ الذي إمدادُهُ أبدي
هذا هو السِّرُّ ؟ ما زالت تُعطِّرني تلك الصَّلاةُ و أشذاءُ الدُّعا بغدي
أحببتُ بهجَتَها روحي لها سَجَدَتْ فآمن القلبُ أنَّ الحُبَّ في خَلَدي
صنوانِ كُنَّا وكان الرَّبُّ في دمنا فأشرقَ اللطفُ عن ترنيمةِ المَدَدِ
محرابها النُّورُ ضمَّتْ فيه ما اتسقتْ لها الليالي و غنَّتْ في فضا الرَّغَدِ
سجَّادَةُ القُربِ تعلو كلَّما انتجبتْ نجوى الفُؤادِ كساءً حيكَ من رَشَدِ
و أسجدتْ كُلَّ أوجاعِ الهوى أبداً هل خلَّدَتْ في الليالي البيضِ من أحدِ ؟


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة ( جسدي .. خِرقَةُ تبرٍ) | القصيدة التالية (ألم .. ذلك الأملُ الموؤد )



واقرأ لنفس الشاعر
  • ألم .. ذلك الأملُ الموؤد
  • صوتٌ معلَّقٌ في ذاكرةِ الكون
  • جسدي .. خِرقَةُ تبرٍ


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com