الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> لبنان >> إبراهيم المنذر >> هات يا دهر من دواهيك هات

هات يا دهر من دواهيك هات

رقم القصيدة : 83740 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


هات يا دهر من دواهيك هات واملإ الأرض من دجى النّكبات
هات يا دهر فالخليفة رهنٌ بين كفّيك للضّنى والوفاة
هات ما شئت فالفؤاد حديد صقلته أيدي القيون الثقات
وأقذف الهمّ وانفث السّمّ واجمع جيشك الجمّ من جنوده عتاة
لا أبالي بكلّ هذا لأنّي بتّ فوق الأنام في نظراتي
أنا أذري بالعيش والموت والمال ومجد الملوك والملكات
كيف جئت الوجود بل كيف أمضي من ضياء الوجود للظّلمات
لست أدري ولا بنو الدّهر تدري سرّ ما قد مضى وما هو آت
إنّ من عاش في الورى ألف عامٍ مثل من عاش في الورى ساعات
ليس فضل الحياة بالمال والمجد ولا بالصيام والصّلوات
إنّ فضل الحياة في الحزم والإقدام والعلم والنّدى والهبات
إيه يا أمّتي ومجدك يهوي بعد ذاك العلاء في الدّركات
إن تراءى لنا همام جريء سلقوه بألسن ماضيات
أو سما بيننا أديب تراهم نبذوه في الحال نبذ النّواة
يرتقي الجاهل الغنيّ اعتباطاً ويزجّ الأديب بين الجناة
وطن بات عن بنيه غريباً تجتني خيره أكفّ الغزاة


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (أفتاة سوريّا أسير هواك) | القصيدة التالية (يا بنت لبنان الجميلة كوني )



واقرأ لنفس الشاعر
  • وحقّك يا مولاي ما صادني هوىً
  • يا قوم ما نور الكنيسة يسطع
  • مضت سنة والدّاء يمتصّ من دمي
  • خذ حياتي إنهّا عبءٌ عليّا
  • حدّث بآلاء العليّ وجوده
  • يا نفس مالك غضبي لا تلبيني
  • لك الله من أمّةٍ هاويه
  • ويل النّعي بذاك اليوم ما قالا
  • ماذا المصاب الذي اهتزّت له الأمم
  • دعني أصبّ الدّمع مدرارا


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com