الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> لبنان >> إبراهيم المنذر >> دعني أصبّ الدّمع مدرارا

دعني أصبّ الدّمع مدرارا

رقم القصيدة : 83742 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


دعني أصبّ الدّمع مدرارا وأنظم النّوح آصالاً وأسحارا
دعني أناجيك في علياك مكتشفاً من عهدك الغابر الميمون أسرارا
دعني أنادي وإن كان النّدا عبثاً لا يعدم الصّارخ المحزون أنصارا
أميرنا النّائب الحرّ الجريء ألم تكن على عاديات الدّهر جبّارا
فؤاد يا علم الإخلاص يا مثل الإقدام في الحقّ ما مارى ولا دارى
ماذا دهى قلبك المملوء عاطفةً حتّى فرمى في القوم أكدارا
من للمجالس بعد اللّيث يوقظها بصوته الجهوري الملتظي نارا
صمّاً وبكماً غدا النّواب بعدك لا يأتون أمرا ولا يبدون أفكارا
طاشت عن الهدف الأسمى سهامهم ولم ينيلوا بني الأوطان أوطارا
قالوا هو الدّهر خوان بفطرته قالوا هو الدّهر إنّ الدّهر قد جارا
ما جار دهرك لكن أهله غدروا يا ويل من كان بين النّاس غدّارا
إنّي لأعجب أن ألقى الحكومة في ذا المأتم الفخم لا تخشى به عارا
تردي القتيل ومشي في جنازته الله حسبي إجلالا وإكبارا
ما في بلادك حرٌ يستجار به فأذهب لعلّ بدار الخلد أحرارا


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (يا بنت لبنان الجميلة كوني ) | القصيدة التالية (أمّ تحنّ على بينها القّصر )



واقرأ لنفس الشاعر
  • وكم قد بلاني الدّعر بالصّحب فانثنوا
  • تقول لنا أنّا أم المعالي
  • أبناء قومي أسمعوا ممّن يخاطبكم
  • لبنان القديم يا قبلة الآمال
  • أغرى امرؤٌ يوماً غلاماً جاهلاً
  • وقفت على قمم الجبال تردّد
  • وقيت من كارثات الدّهر يا علم
  • يا دهر ما لك مولعاً بخصامي
  • لبنان قدرك في العلى مشهور
  • يا بني لبنان ما في الأرض من


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com