الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> لبنان >> إبراهيم المنذر >> أهوى بلادي وما نفسي براضيةٍ

أهوى بلادي وما نفسي براضيةٍ

رقم القصيدة : 83750 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أهوى بلادي وما نفسي براضيةٍ عمّا أراه بها والخاطر اضطربا
إذا بدت فئةٌ فيها مهذّبةٌ تجلو الحقائق صاحوا الويل الحربا
والنّقص في الشّعب من نقص الحكومة لو تبغي الحكومة دفع النّقص ما صعبا
والعدل في الحكم إن كانت دعائمه على سوى أسس الإخلاص ما عذبا
والعلم إن لم يكن للّنفس ترقيةٌ به فلا كان علمٌ ينبت العطبا
والجهل والمرء قد طابت سريرته خيرٌ من العلم والقلب امتلأ كذبا
هاك ابن لبنان في أعلى مساكنه أنقى من الماء قلباً والنّدى نسبا
وابن المدينة لا يلوي على أحدٍ وإنّما همّه أن يجمع الذّهبا
لله لله لبنان القديم وقد كنّا نباهي به الأقطار والحقبا
أيّام كنّا نروّي من مفاخرنا عهدًا ذكرنا به أجدادنا العربا
من كلّ ذي همّةٍ كالنّار مضرمةٍ أو كلّ ذي كرمٍ كالغيث منسكبا
أبناء قومي ما حنّ الفؤاد إلى سواكم تملأون السّهل والهضبا
أنا على العهد باقٍ عاملٌ أبدًا حتّى أراكم على متن الذّرى شهبا
ولو بذلت حياتي في على وطني لكان ذلك منّي بعض ما وجبا




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (ماذا المصاب الذي اهتزّت له الأمم) | القصيدة التالية (تقصفت تلكم الأغصان كلّ أخٍ )



واقرأ لنفس الشاعر
  • يا دهر مالك لا تصفو لإنسان
  • لا تنتقوا نائباً ما لم يكن يقظاً
  • هو الجدّ حتّى يفني الرّجل الجدّا
  • الأربعون وقد قطعت مداها
  • أمّي بروحك أين أنت الآنا
  • ما دهى زهرة الحمى ما دهاها
  • يا فتية العرب إنّ مفخرةٌ
  • خذوا عن لساني ما يفيض به قلبي
  • مثل أمامك ساحة الحرب
  • إلهي قل لي هل ترى الشّرّ بادياً


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com