الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> لبنان >> إبراهيم المنذر >> يا دهر مالك لا تصفو لإنسان

يا دهر مالك لا تصفو لإنسان

رقم القصيدة : 83753 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


يا دهر ما لك لا تصفو لإنسان ولست تحوي هولٍ وحدثان
يا دهر ما لك تعطي الكأس صافيةً وفي القرارة مرّ العلقم الجاني
يا دهر كم بات أهل الأرض في ألم ممّا يلاقون من همّ وأحزان
كنّا وكان الهنا والأنس يجمعنا نحيا بعيشٍ وريف الظّلّ ريّان
ما كان يخطر لي أنّ الزّمان على صفائه جدّ غدّار وخوّان
فقدت خلاّ وفياً في صداقته عرفته بنداه منذ أزمان
صافي السّريرة مقداماً أخا ثقة يحيا بقلبٍ بحب النّاس ملآن
يلقاك مبتسماً مستبشراً وإذا دعوت لبّى بإكرام وإحسان
صبراً بني كرمٍ إنّ الفقيد مضى وذكره الطّيب من ندٍ وريحان
ومن بنيه لنا سلوى وتعزية فإنّهم خير فتيان بلبنان
والموت حكم على كل الورى ولكم قد قرحت منه أجفان بأجفان
والله يغمر سمعاناً برحمته وذكر حامات يُحيي ذكر سمعان


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (وكم قد بلاني الدّعر بالصّحب فانثنوا ) | القصيدة التالية (هو الجدّ حتّى يفني الرّجل الجدّا )



واقرأ لنفس الشاعر
  • ألنّاس في طرفي نقيضٍ
  • إن يكن قد صحّ ما يروى لنا
  • قل لي وليّ الدّين أين تكون
  • روى الرّواة قديماً عن سليمان
  • ويل النّعي بذاك اليوم ما قالا
  • يا نفس مالك غضبي لا تلبيني
  • ماذا المصاب الذي اهتزّت له الأمم
  • وكم قد بلاني الدّعر بالصّحب فانثنوا
  • وهل سليمان إلا عالمٌ علمٌ
  • يا بني لبنان ما في الأرض من


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com