الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> صباح الحكيم >> لِمَ تَختَفي؟

لِمَ تَختَفي؟

رقم القصيدة : 84893 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


لِمَ تَختَفي؟

عَني

و تَتركَ أنجُمي

ما زالَ حُبكَ في دَمي

و هواكَ يَسكنُ عالَمي

ما زالَ قلبيّ عاشقاً

و يَعيشُ أطيافَ الصبا

تشتاقُ روحيَ مثلما

تَشتاقُ هَمسُكَ أحرُفي

لِمَ تَختفي؟

و أنا و قلبيّ و النوى

نمضي

فَيَطوينا الردى

و يَظَلُ حُبكَ مَذهَبي

كَالنُور في هذا المدى

رُغمَ المَسافَة والنوى

رُوحي لِرُوحكَ تَنتَمي

في حُبك الغالي (الوفي)

لِمَ تَختفي؟

في بُعدكَ القاسي أنا

مالي سوى

هذا الأسى

في كُل صَوبٍ يَرتمي

بَل صارَ قُربيّ يَحتَفي

لِمَ تَختَفي؟

قلبي أنا طفلُ الهوى

و رُؤاكَ عنديَ بلسمٌ

لِمَ تَختَفي؟

فَالرُوحُ بَعدكَ تَنطفي

لِمَ تَختَفي؟


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (غربين صرنا) | القصيدة التالية (يعذبني وأعشقه )


واقرأ لنفس الشاعر
  • تيهٌ و ضياع
  • ياطيف قلبي
  • أهواك
  • أنا ما أتيتكَ عابرة
  • انشودة الذكرى
  • أهويتَ غيري؟
  • هواكم
  • اليوم عادْ
  • من تنادي؟
  • لا تنتظر



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com