الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> صباح الحكيم >> رسمتكَ!

رسمتكَ!

رقم القصيدة : 85647 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


رسمتك قلباً

يفيض المشاعر

يرطب حزني

كغيثٍ يسافر

وينشر حولي

ضياء الأماني

نديَ المعاني

فيخضر حرفي

و سطر الدفاتر

رسمتك بدراً

توسد عيني كوجهٍ مضيء

و طيفًٌ نديٌ يداعب جفني

يهدهدُ قلبي يفتتُ حزني

فتشدو شغافي إليه تهاجر

رسمتك صوتاً

رخيما حنونا

يدغدغ سمعي

بلحنٍ شجي ٍ

فيطرب

روحي

فتنبت فوق شفاهي الكروم

فتزهو زهوري بلحن رءوم

فيبرأ جرحي

بدمّي يغامر

رسمتكَ

نور الصباح الشفيق

تروح تجيء

برفق البريق

وفوق الحنايا تصب الرحيق

بقلبٍ شغوفٍ

كأشذاء وردٍ

بليلي تسامر

رسمتك طيفاً

عطوفاً شغوفاً

لقلبي المعنى

تصب المشاعر

رسمتك ثغراً

سخيَ العواطف

لجرحي تلاطفُ قولاً جميلا

فتزرع فوق

ضفاف اغترابي

حدائق ورد الأماني المنيرة

فتزهر روحي كروض الخميلة

فتبري عذابي

و تغسل حزني

بهمسة شاعر

رسمتك غيثا نديا لحزني

و طيفٌ جميلٌ ينام بجفني

فَيزهو فضائي

وينساب لحني

فيشدو فؤادي

كَغنوة طائر

رسمتك كفاً

يقطر شهداً

إذا ما حواني

و عانق قلبي

تذوب شغافي

لوجدٍ أتاني

و طاف كياني

فخالج روحي

و نبضي و كلي

و حتى الأظافر .


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (حلمتُ) | القصيدة التالية (لا لن تفارق مهجتي)


واقرأ لنفس الشاعر
  • حلم
  • لا تنتظر
  • مُذ غاب نوركَ
  • جمال الوجود
  • تعال لنسهر
  • أحزان قلبي
  • أو تبتعد ؟
  • يا ملاكاً
  • بقايا من شذاه
  • تعال أضمكَ



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com