الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> صباح الحكيم >> تعال لنسهر

تعال لنسهر

رقم القصيدة : 85849 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


تعال لنسهر

و نسكب للكون لحناً جديدا

فينبت في الروض ورد و عنبر

فللكونِ سحر إذا ما تغنى هوانا المعطر

و إنَ الثواني تمر جريحة

و لم يبقى في العمر وقت لحلم صغيرٍ

لألقاكَ فيهِ أضمك قبل أوان الرحيلِ.. و أغفو قليلا بشهدٍ مـُسكر

...

تعال.. لنهرب

بشهد هوانا

فنزرع في الروض ورد الأماني

و يرجع للقلب دفء الأغاني

فينثر للكون حرفاً نديا

تعود الأماسي بحبكَ تسكر

فينبت في جنة الحبِ وردٌ

يعطر هذا المساء المكدر

و قد يعزف الليل لحنا شجيا

إذا مر دون شذاكَ المُبعثر

...

تعال..

لتدرك معنى اشتياقي

أيا من أتيت و صرت احتراقي

و أشعلت نار الهوى في المآقي

تعالَ

و رمم فؤاداً تفجر

بحبك حين أتيت لتسهر

فصار المكان بحبك أخضر

و إنكَ في جنة الروح نهرٌ

و حبكَ فيه دواء و سكر

فيشتاق روضي

لسحركَ دوماً.. و تبكي زهوري لعطر يديك

فتغدو ذبولا

إذا ما سقتها الوداد المطهر

...

تعال فإن الليالي حزينة

و حرفي..

جفاف بلا ياسمينة

تعطرُ جرح القوافي

لتزهو و تكبر

بحبك أكثر

...

تعال و خذني

لأنسى عذابي

و أنسى هموم النوى و اغترابي

و ماضٍ رهيباً أثار اكتئابي

فما للوجود بغيركَ معنى

فأنت الضياءُ و لن أتنورْ

فهل تتصور؟

...

فمهما افترقنا و طال الظلام

سترجع يوما و تلقي السلام

و نقرأ بعد العتاب الطويل

نشيداًـ نمى في ودادٍ أصيل

و نكتب شعراً غزيراً جميلا

و لن نتهاوىـ امتداد الفصول

و نمضي..

نعيدُ الزمان القديم.. و نتلو

جنون اللقاء و نسهر

و بعد العتاب و حاء و باء

نعود سويا و ننسى الشقاء

فيرجع للقلب نبض الحياة

فينساب منه لذيذ الغناء

و نسعد بعد الغياب المدمر

...

أحبك تدري و حبك يكبر

و إن غبت عني.. و رحت بعيداً

سيبقى هواك.. بحزني نديا

يرمم جرح الجهات البعيدة

و يأتيك صوتي كألحان صبحٍ سعيدة

و في كل همس و ذكراكَ وهجٌ.. يشق امتداد السكون ينادي

يحبك قلبي.. يحبك أكثر

...

و قد نلتقي في سماءِ القصيدة

ستلقى جنون الفتاة الوحيدة

و في كل لحن حروفي الفريدة

كهمس نخيل بلادي البعيدة

فـتعصف روحي بآهٍ عنيدة

تحبكَ عمراً و لن تتغير

و ترجوكَ عمراً

تسامحُ قلباً بقربكَ يصغر

.

سابقا كنت أمشي في شوارع المدينة

و اليوم أمشي في شوارع قلبي و الأزقة الحزينة


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (كل عيد) | القصيدة التالية (حلم)


واقرأ لنفس الشاعر
  • مر يومٌ (2)
  • الدهر بخيل
  • أهويتَ غيري؟
  • أهواك
  • حبي الكبير
  • سلام ( 2 )
  • غرباء (2)
  • العناق الطويل
  • قلت لي
  • يا ملاكاً



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com