الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> أسامة غالي >> غَريبان في شارعٍ مَيّتٍ

غَريبان في شارعٍ مَيّتٍ

رقم القصيدة : 86578 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


هل أضعنا الطرِيقَ

كأيّ غَريبين

يا صاحِبيّ،

أمْ تغيّرَ وَجهُ المدِينَةِ

والناسُ

...............

...............

في الليْلِ يكتئبُ النّهَرُ،

يَختَلِطُ الدَمعُ بالماءِ

والشجَرُ واقفٌ/ ساهرٌ،

يَحرسُ النائمينَ،

المَنازِلُ غيّرَ سحْنَتَها الخَوفُ،

لا بابَ يُفتحُ..

لا ضَوءَ نافِذَةٍ..

كانَ يَمشِي

ويَعثُرُ بالذكرياتِ،

الشوارعُ مَيِّتةٌ.. والتماثيلُ أطلالُ


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (وحيداً كعادته)


واقرأ لنفس الشاعر
  • اللقاءُ الأخير
  • ذاكرة
  • مرثية قصيرة جداً
  • الطريقُ إلى المقبرة
  • ذكرى شاعرٍ
  • اغتراب
  • وحيداً كعادته
  • موتُ شجرةٍ



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com