الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> العراق >> عباس ثائر >> ظلّ منسي يسحق أيضًا

ظلّ منسي يسحق أيضًا

رقم القصيدة : 88013 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


علمتهُ الحياة أن يسيرَ وحيدًا

أن يرى في الواقفينَ خطوَ السائرينَ

وفي الرافضين علو الثابتين

وان يفهمَ اشتعالَ من صيّرتهم

الحرائق عودَ ثقابٍ كلما اظلمَّ ليل

أو انطفأ ضوء!

أخبرته: إنها رحلّةٌ

لا تخلو من قلقِ الذات،

تنقضي مجرد أن تسقطَ ورقة،

أو ينكسرَ غصن.

رحلّةٌ، كارتدادِ طرفٍ،

سرعانَ ما تقرع الأجراس؛

لتطفئ عمرًا كان يضيء،

ربَّما، ترك بعض شعاعٍ من ضوئهِ؛

يخطو أبناؤه عليه.

ربّما، احتفظ بظلّهِ

الذي يشكو ألمًا في ظهرهِ؛

الأطفالُ كانوا يسحقونه،

كلما مرَّ على عجالةٍ، كان ينسى ظلّه.

ظل يخطو تاركًا: غبارًا وذكريات،

نساءً وقصائد، نسيانًا و قتلى

أماتهم النظر في وجهِ الخلود.

الغبارُ الذي خلّفه ذاته التراب

الذي تلتّحفه صورهم الآن.

نسيَّ صاحبي: إن الحياة فخٌ،

والموتُ صيادٌ ماهر.


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (آدم على أرصفة الذاكرة)


واقرأ لنفس الشاعر
  • الأطفال فلاسفة بأحجام صغار
  • ولادة الإنسان على ذمة الشعر
  • فرويد رضيعًا
  • حصة العين من التراب
  • رؤوس تلمع كالمرآة
  • طفولة تفي الذات حقها
  • الحياةُ تبدأ من السّقوطِ
  • حكمة الإحتراق
  • رأسي عود ثقاب
  • ما لا يفقهه الموت أو يدركه الوجود



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com