عنوان القصيدة : دنا وتدلى عبدُ ربٍّ وربهُ

للشاعر :محيي الدين بن عربي
القسم : العصر العباسي
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=11326


دنا وتدلى عبدُ ربٍّ وربهُ فلما التقينا لم أجد غيرَ واحدِ
دواماً مع الدنيا على كل حالة ٍ وفي الساحة الأخرى بأعدلِ شاهد
دعوت به حتى إذا ما استجاب لي رأيتُ الصدى يجري فكنتُ كفاقدِ
دووا بي عليهِ كيْ أرى غيرَ موجدي لذاك أرى بين السُّهى والفراقدِ
دعاني إليهِ بالسجودِ فعندما سجدتُ له خابت لديه مقاصدي
ولا لكَ يا هذا حجابكَ فلتقمُ بعزة ِ معبودٍ وذلة ِ عابدِ
دعيتُ فلمَّا جئتُ أكرمَ مجلسي وقالَ لنا أهلاً بأكرمِ واردِ
ومشيت لما قد جاءني من خطابه وأطعمي ذوقاً لذيذَ المواعدِ
دوامُ شهودِ الذاتِ فيه لمن درى إذا ما ابتلاهُ اللهُ سمَّ الأساودِ
دعِ الأمر يجري منه لا منك واتئد تكنْ في عدادِ المحصناتِ الفرائدِ

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com