عنوان القصيدة : تاهت على النفوسِ القلوبُ

للشاعر :محيي الدين بن عربي
القسم : العصر العباسي
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=11920


تاهت على النفوسِ القلوبُ فسرَّ عاذلٌ ورقيبُ
-
في الفنا عن فنائي -
في سبح اسم ربِّكَ الأعلى -
غصنٌ زها فعزَّ وجلاَّ -
سواهُ كالحسامِ المحلى -
حقاً أقولُ يا غافلين -
فيممتْ حماه الغيوبُ وأشعلتْ هناكَ حروبُ
للهِ ما أحلى -
في الطورِ طارَ عني فؤادي -
فلمْ أزل عليهِ أنادي -
بالمنظرِ الأعلى بقديمِ العِنايهْ
أضنانِ هجركَ المتمادي -
فقالَ لي الوصالُ قريبُ يا أيها الصفيُّ الحبيبُ
يبدو سرُّ الردآءِ -
في النجم صحَّ لي العرشُ ملكا -
عليله يوسى ... ما مرضا -
وقيل خذه قهراً ومِلكا -
فقمتُ فيه عبداً وملكا -
فمنْ سماهُ زهرٌ تصوبُ ومنْ ثراهُ زهرٌ يطيبُ
مَنْ غدا لله بَرّاً تقيَّا -
في الحجر حجر عبدٍ تولى ّ -
عنْ سرِّ نورِ علمٍ تجلى -
فحاز سبعة ً ليس إلاّ -
منها بدا وفيها يغيبُ يُصابُ تارة ً ويصيبُ
في لم يكن أتاني الرسولُ -
وغدا الروحُ حيّاً -
فلاح في المحيّا السبيل -
وكانَ لي بذاكَ دليلُ -
إنَّ الوجودَ سرٌّ عجيبُ يدعو لنفسهِ ويجيبُ

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com