عنوان القصيدة : وصَهوَة ِ عزمٍ قد تمطّيتُ، والدّجَى

للشاعر :ابن خفاجة
القسم : العصر الأندلسي
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=13998


وصَهوَة ِ عزمٍ قد تمطّيتُ، والدّجَى مُكِبّ، كأنّ الصّبحَ، في صَدرهِ، سرُّ
وقد ألحَفَتني، شعَملَة َ الظلّ، شمألٌ، يُقَلقِلُ أحشاءَ الأراكِ بها ذُعرُ
وأشرَفَ طَمّاحُ الذّؤابَة ِ، شامخٌ، تنطّقَ بالجوزاءِ ليلاً له خصرُ
وقُورٌ على مَرّ اللّيالي، كأنّما يصيخُ إلى نجوى وفي أذنهِ وقرُ
تمهدَ منهُ كلُّ ركنٍ ركانة ً فَقَطّبَ إطراقاً، وقد ضَحِكَ البَدرُ
ولاذَ بهِ نَسرُ السّماءِ، كأنّما يَحِنّ ألى وَكرٍ بهِ ذلكَ النّسرُ
فلَم أدرِ مِن صَمتٍ لَهُ، وسكينَة ٍ، أكبَرَة ُ سِنٍ وقّرَتْ منهُ أمْ كِبرُ؟

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com