عنوان القصيدة : أَهِلاَلٌ بَيْنَ هَالَهْ؟

للشاعر :محمود سامي البارودي
القسم : مصر
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=23748


أَهِلاَلٌ بَيْنَ هَالَهْ؟ أَمْ غَزَالٌ في غِلاَلَهْ؟
صَادَ بِالَّلحظِ فُؤَادِي أَتَرى الْهُدْبَ حِبَالَهْ؟
غرني ، ثمَّ تولى لَيْتَ شِعْرِي، مَا بَدَا لَهْ؟
أَنَا مِنْ شَوْقِي إِلَيْهِ واقعٌ بينَ ضلالهْ
أيها الظالمُ ! هبْ لي مَرَّة ً مِنْكَ الْعَدَالَهْ
وَارْعَ لِي حَقَّ وِدَادٍ فيكَ ، لمْ أقطعْ حبالهْ
منطقٌ عذبٌ ، وَ معنى يبسمُ السحرُ خلالهْ
كُلُّ بَيْتٍ كَنَسِيجِ الرْ رَوْضِ حُسْناً وَطَلاَلَهْ
أنا في الشعرِ عريقٌ لمْ أرثهُ عنْ كلالهْ
كَانَ «إِبْرَاهِيمُ» خَالِي فيهِ مشهورَ المقالهْ
وَ سما جدي " عليٌّ " يطلبُ النجمَ ، فنالهْ
فَهْوَ لِي إِرْثٌ كَرِيمٌ سَوْفَ يَبْقَى في السُّلاَلَهْ

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com