عنوان القصيدة : بين الله والإنسان

للشاعر :محمود حسن إسماعيل
القسم : مصر
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=77477


إن كنت لا تعرف سر دمعة يذرفها الفقير
يسقي بها خريفه العطشان في لهاثه المرير
فيزرع الوهم على جفونه بستانه النضير
ثماره دانية القطاف
ظلاله وارفة الضفاف
لكنها لا شيء حين ينحني ويبسط اليمين
حزينة مسكينة مقـهورة الدعاء والأنين
تقول من حسرتها رباه
يامسرعا في خطوة لله
خفقة قلب تنقذ الحياه
وتخدع المحروم عن أساه
إن كنت لا تبصر هذا السر في خشوعك القرير
فأي شيء نحوه سبابة كذابة تشير
إن كنت لا تسمع سر آهة على فم اليتيم
تسمعها لكنها تمرق من ريائك الرخيم
أنشودة من وتر عاثت عليه رعشة النسيم
يعزفها تلفت سجين
من نظرة شلت على الجبين
يغتالها المـلال والحيرة والتوجـع الدفين
ويشتكي إباؤها الشقي من سخرية العيون
يصيح من أغلاله رباه
يامسرعا في خطوة لله
خفقة قلب تنقذ الحياة
قبل اتجاه الخطو للصلاة
إن كنت لاتسمع هذا السر في بكائه الأليم
فأي رب نحوه اتجهت في سجودك العظيم
***
إن كنت لاتدري بأن الله لم يظللك في نعمته
إلا لتمتد بها للبائس المحروم من لقمته
لكل كف شلها البغي لتنساب إلى نظرته
وتغتدي بوجهه الرحيق
يلعق منه زيفك العريق
ويترك الإحساس بالإنسان في إيمائها الحزين
متاهة صماء رن فوقها تفجع السنين
يصيح من أساه يارباه
ياساجدا بوجهه لله
يامغرق الوجوه في تقاه
وسابحا بالزورفي هداه
إن كنت لم تدر ضياء الله فيم شع من رحمته
فكيف يازور التقى كفنت هذا السر في سجدته


  إطبعها الآن

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com