عنوان القصيدة : سِمْسِم يضْحَك

للشاعر :محمود فرغلي
القسم : مصر
تستطيع مشاهدة القصيدة في موقعنا على العنوان التالي :
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=82486


قمرٌ يتبسّمْ
وجْهُ ملاكٍ ذي أجنحةٍ
ببديعِ الخّلاقِ ُيتمتِمْ
سِمْسِمْ
أملٌ يتفتّحُ في شجرِ الأيامِ كبرعُمْ
ويضوّعُ ما حولَه عطراً
يُورِقُ زهراً
ويشكِّلُ بالبسمةِ فجراً
يغمسُ إبهامَ النورِ بأَرْوِقَةِ الظّلمةِ
يخبوُ الحزنُ الرازِحُ فوقَ الروحِ
تُنيرُ الروحُ وينقَشِعُ المُظلِمْ
سمسم
لوحةُ فنانٍ ما أمْسكَ قَلَمَاً
يضحكُ .....
كركرةُ الكونِ السّابحِ في فمِهِ
َلَكَأنّي بالكونِ رضيعٌ
ِمن غيرِ رضابِكَ لا يُفطمْ
فرحةُ طفلٍ
مختومٌ بالحبِّ
، ومختونٌ بالسّحرِ
، يقاومُ ِريحَ تجاعيدِ العُمرِ
يُذِّوبُ في ماءِ البسمةِ
ألفاً مِن ِقَطَعِ السّكّرِ
، َجَّرةَ عسلٍ، عشرينَ شعاعاً من نورٍ، بستاناً من كْرزٍ
يصنعُ في كَرْكََرةٍ واحدةٍ
ما يصنعُه الكونُ الواسعُ في موسَمْ
سمسم
هو لا يضحكُ .000000
أبداً........ أبداً
بل يرسمْ
فُستُقةٌ قُطِفَتْ
ِمن أغصانِ أمانٍ نائيةٍ
تُغْرِي مَن عاشَ فقيرَ الحُلمِ
بأنْ يحلمْ
سمسم
لبكائِكَ ربِّى َيَتَألّمْ
سمسم
ِللضحكَةِ مِن ِفيكَ مذاقاتٌ
لا يدركُها غيرُ نبيٍ أو مُلْهَمْ
سمسم
قمرٌ يتبسمْ
سمسم
من بسمتِكَ الطيرُ تعلّمْ
من قسماتِ الوجهِ توضَّأَ ذو الأحقادِ
أَنَابَ
وَتَابَ عن الجُرمِ المُجْرِمْ
سمسم
بسماتٌ
تَسّاقَطُ كالأنداءِ العُلويةِ
من فِيكَ ......
سماءٌ في فيكَ تُنَاغِي
فرخَ الأرضِ بحباتِ السمسمْ .


  إطبعها الآن

الرابط الصوتي للقصيدة : لايوجد

مع تحيات موقع : أدب
www.adab.com