الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | من نحن ؟ | ENGLISH

الأولى >> روائع الشعر العالمي >> جياكومو ليوباردي / Giacomo Leopardi >> الأبدية

الأبدية

رقم القصيدة : 83566 نوع القصيدة : - ملف صوتي: لا يوجد


لطالما كان هذا التل الوحيد عزيزا علي

هو وهذا السياج الذي يحجب رؤية الأفق الشاسع

لكن عندما جلست وحدقت فيه ..

رأيت بعين قلبي مساحات لا نهاية لها، وصمتا مطبقا

وهدوءا قاتلا.

فزيفت حينها أفكاري لأنها كادت أن ترعبني.

وعندما سمعت هزيز الرياح بين هذه النباتات

بدأت أقارن ذلك الصمت اللامتناهي.. بهذا الإزعاج.

فكرت بالأبدية، والفصول المنسية، وتلك الحالية.

وهكذا غرق فكري وغدا حطاما في هذا البحر العذب.

.

.

.

النص الأصلي

...

L'INFINITO

Sempre caro mi fu quest'ermo colle,

E questa siepe, che da tanta parte

Dell'ultimo orizzonte il guardo esclude.

Ma sedendo e mirando, interminati

Spazi di là da quella, e sovrumani

Silenzi, e profondissima quiete

Io nel pensier mi fingo; ove per poco

Il cor non si spaura. E come il vento

Odo stormir tra queste piante, io quello

Infinito silenzio a questa voce

Vo comparando: e mi sovvien l'eterno,

E le morte stagioni, e la presente

E viva, e il suon di lei. Così tra questa

Immensità s'annega il pensier mio:

E il naufragar m'è dolce in questo mare.



أضف القصيدة لصفحتك في الفيس بوك



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية ( يوم السبت في القرية )



واقرأ لنفس الشاعر
  • الورقة
  • يوم السبت في القرية
  • إلى سيلفيا
  • القشّة
  • موقع أدب (adab.com)


    اقترح تعديلا على القصيدة
    اضف القصيدة إلى مفضلتك
    أرسل القصيدة إلى صديق
    نسخة مهيئة للطباعة

    البحث في موسوعة الشعر العالمي عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | راسلنا

    Neruda Tagore Elliot wordsworth Shakespeare  Baudelaire Lorca Aragon Rimbaud Cavafy Ezra Paz  Keats.jpg Lamartin



    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com
    برمجة قهوة نت