الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> مصر >> حافظ إبراهيم >> أَخْرِقُ الدُّفَّ لو رَأيْتُ شَكِيبَا

أَخْرِقُ الدُّفَّ لو رَأيْتُ شَكِيبَا

رقم القصيدة : 13050 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


أَخْرِقُ الدُّفَّ لو رَأيْتُ شَكِيبَا و أفُضُّ الأَذْكارَ حتَّى يَغيبَا
هو ذِكري وقِبلَتي وإمامي و طبيبِي اذَا دَعَوْتُ الطَّبيبَا
لو تَراني وقد تَعَمَّدتَ قَتلي بالتَّنائي رأيتَ شيخاً حَريبَا
كانَ لا ينحنِي لغَيرِكَ إِجْلا لاً ولا يَشتَهي سواكَ حَبيبا
لا تَعِيبَنَّ يا شكيبُ دبيبِي إنّما الشيخُ مَن يَدِبُّ دَبيبا
كم شرِبتَ المُدامَ في حَضرَة ِ الشَّيْـ خِ جِهاراً وكمْ سُقِيتَ الحَليبَا
وإذا أدنَفَ الشُّيوخُ غرامٌ كنتُ في حَلبَة ِ الشُّيوخِ نَقيبا
عُدْ إلينا فقد أطَلتَ التَّجافي واركبِ البَرْقَ إنْ أَطقْتَ الرُّكُوبَا
وإذَا خِفْتَ ما يُخَاف مِن اليَمِّ ـمِّ فَرَشنا لأخمَصَيكَ القُلوبا
وَدَعَونا بِساطَ صاحِبِ بِلقِيـ ـسَ فلَبَّى دُعاءَنا مُستَجيبا
وأمَرنا الرِّياحَ تَجري بأمرٍ منكَ حتى نَراكَ مِنّا قَريبا


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (عَطَّلْتَ فَنَّ الكَهْرَباءِ فلمْ نَجِدْ) | القصيدة التالية (أَدِيمُ وجهِكَ يا زِنْدِيقُ لوْ جُعِلَتْ)



واقرأ لنفس الشاعر
  • حَيَّا بَكُورُ الحَيا أرباعَ لُبنانِ
  • هنا يَستَغيثُ الطِّرسُ والنِّقسُ والذي
  • طالَ الحديثُ عليكُمْ أيُّهَا السَّمَرُ
  • كم مَرَّ بِي فيِكِ عَيْشٌ لَسْتُ أَذْكُرُه
  • غُضِّي جُفُونَ السِّحرِ أو فارحَمي
  • أيُّهَا الوَسميُّ زُرْ نبتَ الرُّبَا
  • لي كِساءٌ أنعِمْ به من كِساءِ
  • هذا الظَّلامُ أثارَ كامِنَ دائي
  • خلقتَ لي نَفْساً فأرْصَدتَهَا
  • أَخشَى مُرَبِّيَتي إذا


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    شعراء بلدك؟ | أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com