الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبوالعلاء المعري >> تُكرم أوصال الفتى، بعد موته،

تُكرم أوصال الفتى، بعد موته،

رقم القصيدة : 3807 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: سماع


تُكرم أوصال الفتى، بعد موته، وهنّ، إذا طالَ الزّمان، هَباءُ
وأرواحنا كالرّاح، إن طال حبْسُها، فلا بدّ يوماً أن تكونَ سِباءُ
يعيّرنا، لفظَ المعرّة أنّها من العُرّ، قومٌ، في العُلا، غُرباءُ
فإنّ إباءَ الليثِ، ما حلّ أنفُه بأنَّ محلاَّتِ الليّوثِ إباء
وهل لحِق التثريبُ سُكّانَ يثربٍ، من الناس، لا بل في الرّجال غباء
هُمُ ضاربوا أولادَ فِهرٍ، وجالدوا على الدينِ، إذا وشّى الملوكَ عَباء
ضراباً، يُطيرُ الفرخَ عن وكرِ أُمّه، ويترُكُ دِرعَ المرءِ، وهي قَباء
وذو نجَب، إن كان ما قيل صادقاً، فما فيه إلاّ معشرٌ نُجبَاء
هل الدين إلاّ كاعبٌ، دون وصلِها، حجابٌ، ومَهرٌ مُعوزٌ، وحياء
وما قبلت نفسي، من الخير، لفظةً وإن طال ما فاهتْ به الخطباء
تفزَّعُ أعرابيَّةٌ، إن جرت لها نواعبُ، يستعرضْنَها، وظِباء
وما الأُرَبى للحيِّ إلاَّ مُسِفَّةٌ، على أنهم، في أمرهم، أُرَباء
تعادتْ بنو قيس بنِ عَيلانَ بالغنى، فثابوا، كأنّ العَسجدَ الثُؤَبَاء
ولولا القضاءُ الحتمُ أُخبيَ واقِدٌ، ولم يُبنَ، حولَ الرافدينَ، خِباء
وعادوا إلى ماكان، إن جاد عارضٌ رأوْا أنّ رَعياً، في البلاد، رِباء
يُبيئون قَتلاهُمْ بأكثرَ منهمُ، وإن قتَلوا حُرّاً، فليس يُباء


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (إيّاكَ والخمرَ، فهي خالبةٌ،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • دُنياكَ أشبَهَتِ المُدامَةَ: ظاهرٌ
  • لنا طِباعٌ، وجَدْنا العَقلَ يأمُرُها،
  • راعتكَ دُنياكَ، من رِيعَ الفؤادُ، وما
  • زعَموا أنّ ما يُذكَّرُ، إن قا
  • أيَزورُنا شرخُ الشّبابِ، فيُرتجى،
  • بَشاشةُ أيامٍ مَضَتْ وشَبيبَةٌ،
  • كأنّ قلوب القوم منّا جنادلٌ،
  • بعالجٍ، باتَ هَمُّ النفسِ يعتلِجُ؛
  • يا ربِّ! عيشةُ ذي الضّلالِ خسارُ،
  • النّاسُ مثلُ الماءِ تَضربُهُ الصَّبا،


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com