الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> العصر العباسي >> أبوالعلاء المعري >> أكفىء سوامك في الدنيا مُياسرةً،

أكفىء سوامك في الدنيا مُياسرةً،

رقم القصيدة : 3814 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: سماع


أكفىء سوامك في الدنيا مُياسرةً، وأعرِضنْ عن قوافي الشعر تُكفِئُها
إنّ الشبيبة نارٌ، إن أرَدتَ بها، أمراً، فبادِرْهُ إنّ الدهرَ مُطفئُها
أصابَ جَمريَ قرٌّ، فانتبهت له، والنارُ تدفىءُ ضيفي، حين أدفئُها
ألقى عليها جليسي في الدّجى حُمماً، فقام عنها، بأثواب، يُرَفّئُها


هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (إيّاكَ والخمرَ، فهي خالبةٌ،)



واقرأ لنفس الشاعر
  • جِوارُكَ هذا العالَمَ، اليومَ، نكبةٌ
  • رأيتُ الحَتفَ طوّفَ كلّ أُفقٍ ،
  • أتعوجُ أم ليس المشوقُ بعائجِ؟
  • فَرَقٌ بدا، ومن الحَوادثِ يَفْرَقُ
  • تُخالفُنا الدّنيا على السّخطِ والرّضى،
  • إتْبعْ طريقاً للهُدى لاحباً،
  • ترومُ، بجهِلكَ، لُقيا الكِرام،
  • قد قيل: إنّ الروحَ تأسفُ، بعدما
  • إنْ نالَ، من مصرٍ، قضاءٌ نازلٌ،
  • أشَمِمْنا لُبنَى، فقلنا: لُبَينَى،


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com