الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH
الأولى >> لبنان >> إيليا أبو ماضي >> رؤيا ثانية

رؤيا ثانية

رقم القصيدة : 66215 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


وحامت ثانية،وكان الكون لم تبرح عليه كلاكل الظلماء
أني رأيت جرادة مطروحة في سبخة منهوكة الأعضاء
ترنو ألى الأفق البعيد بمقلة كلمى ،وتشتم أنجم الجوزاء
فسألتها ماذا عراك فلم تجب فسألت عنها زمرة الرفقاء
قالوا:رفيقتنا شهيدة هزئها بنصائح العقلاء والحكماء
كانت أذا جاعت فحبة خردل تكفي ،وأن عطشت فنقطة ماء
سمعت بنهر في السماء و جنّة ليست لتصويح ولا لفناء
ألعطر في أثمارها،والشهد في أنهارها ،والسحر في الأنداء
فاستنكفت أن تستمر حياتها في الأرض جاثمة على الأقذاء
فمضت تحلق في الفضاء ولم تزل حتى وهت فهوت ألى الغبراء
رجعت ألى الدنيا التي خلقت لها لم تخلق الحشرات للاجواء
هذي حكايتها وفيها عبرة للطائشين كهذه الحمقاء




هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين



موقع أدب (adab.com)


.

اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة () | القصيدة التالية (قال السماء كئيبة وتجهما)



واقرأ لنفس الشاعر
  • الفراشة المحتضرة
  • دودة وبلبل
  • عروس الجمال
  • مقلتان
  • الكبرياء خلة الشيطان
  • الى الصديق
  • أقوى من الشيب و الهرم
  • الفيلسوف المجنح
  • رثاء
  • ليالي بوسطن


  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com