الشعر الفصيح | الشعر العامي | أدباء العرب | الشعر العالمي | الديوان الصوتي | ENGLISH

الأولى >> مصر >> جمال مرسي >> جواز مرور

جواز مرور

رقم القصيدة : 82245 نوع القصيدة : فصحى ملف صوتي: لا يوجد


و كنتُ صَغِيراً

يُراودُنِي حُلُمٌ لا يغِيبُ عن العينِ ليلهْ .

و يملأُ أجفانَ طِفليَ

يبسِمُ لي كلَّ صبحٍ

إذا أذَّنَ الدِّيكُ

سبَّح باسمِ الذي يمنحُ الكونَ

هذا الضِّياءَ

و يُرخِي على الكونِ سُدلَه .

أنامُ فأُطبقُ جفنَيَّ أخشى انفِلاتَ الرُّؤى

من جُفونِي

تُهدهِدني فهْيَ أَكبرُ مِنِّي

و أَكبرُ من عقلِ طفلٍ إذا سارَ في الشَّمسِ

يرهَبُ ظلَّهْ .

و كنتُ إِذا ما استَفَقتُ أقُصُّ على أمِّيَ الحُلمَ

تضحكُ لي ثُمَّ تأخذُنِي فِي الضُّلوعِ

لأرتشفَ الحُبَّ كلَّهْ .

تُفسِّرُ لِي ما رأَيتُ بنومي

تقولُ : إِذا صرتَ مثلَ أَبيكَ

ستملكُ بينَ يديكَ جوازاً تمُرُّ بِهِ عبرَ كُلِّ الحُدودِ

بغيرِ مُضايقةٍ أو مذلَّهْ .

تُحلِّقُ كالطَّيرِ فوقَ البحارِ

لتسكنَ كُلَّ البلادِ البعِيدةَ

كُلَّ البِلادِ القرِيبهْ .

فلمَّا كَبرتُ

تحقَّقَ لِي نصفُ ما فسَّرتهُ الحبِيبهْ .

و نصفٌ شَوتهُ شُموسُ المنافِي

تجمَّدَ فِي زمهرِيرِ الجليدِ

تمزَّقَ ،

لم يبقَ مِنهُ سِوى صُورةِ الطِّفلِ

تأكلُ من جسمِهِ ألفُ عِلَّه.

فخبَّأتُهُ عن عُيونِي .


موقع أدب (adab.com)



هل أعجبتك القصيدة؟ اضغط زر (اعجبني) لتشارك آلاف المعجبين




اقترح تعديلا على القصيدة
أضف القصيدة إلى مفضلتك
أرسل القصيدة إلى صديق
نسخة مهيئة للطباعة



القصيدة السابقة (على صعيد عرفات) | القصيدة التالية (يا قارئ القرآن)


واقرأ لنفس الشاعر
  • لا للعنفِ..لا لقتل الأبرياء
  • الناس صنفان
  • لا غروَ أن أحببتها
  • النيل
  • شرود
  • دعوة للفرح
  • شموع و دموع
  • لن تهداَ النار
  • زهرة الجلنار
  • العصفور المسافر للخلود



  • بحث عن قصيدة أو شاعر في ديوان الشعر الفصيح
    عرض لجميع الشعراء | للمساعدة
    احصاءات/ آخر القصائد | خدمات الموقع | قالوا عن الموقع | مفضلتي الخاصة

    أخبر صديقك | من نحن ؟ | راسلنا

    صلاح عبدالصبور قاسم حداد محمود درويش محمد جبر الحربي نزار قباني  مظفر النواب محمد الماغوط أحمد مطر أحمد عبدالمعطي حجازي أدونيس عبدالوهاب البياتي عبدالرحمن العشماوي عبدالعزيز المقالح سميح القاسم





    Follow Jawal_Adab on Twitter

    جميع الحقوق محفوظة لموقع "أدب" ، ويجب مراسلة الإدارة
    عند الرغبة في نشر اي نصوص أو معلومات من صفحات الموقع.
    Copyright ©2005, adab.com